5 يونيو 2018
مجانية لكافة زوار المكتبة .. "التنمية السياسية" يدشن معرضا لكتبه يتضمن 22 إصدارًا بمكتبة "عيسى الثقافي"
حرصًا من معهد البحرين للتنمية السياسية على نشر وتعزيز الدراسات والأبحاث ذات الشأن السياسي والدستوري والحقوقي، وتعزيزًا للشراكة مع المؤسسات الوطنية المعنية بهذا الشأن، دشّن المعهد صباح اليوم الثلاثاء معرضًا لكتب وإصدارات المعهد، وذلك في المكتبة الوطنية بمركز عيسى الثقافي؛ حيث سيتستمر المعرض لمدة شهراً كاملًا لغاية الخامس من يوليو القادم، وذلك بحضور كل من الدكتور منصور سرحان مدير المكتبة الوطنية بالمركز، والسيد أنور أحمد القائم بأعمال المدير التنفيذي للمعهد.

حرصًا من معهد البحرين للتنمية السياسية على نشر وتعزيز الدراسات والأبحاث ذات الشأن السياسي والدستوري والحقوقي، وتعزيزًا للشراكة مع  المؤسسات الوطنية المعنية بهذا الشأن، دشّن المعهد صباح اليوم الثلاثاء معرضًا لكتب وإصدارات المعهد، وذلك في المكتبة الوطنية بمركز عيسى الثقافي؛ حيث سيتستمر المعرض لمدة شهراً كاملًا  لغاية الخامس من يوليو القادم، وذلك بحضور كل من الدكتور منصور سرحان مدير المكتبة الوطنية بالمركز، والسيد أنور أحمد القائم بأعمال المدير التنفيذي للمعهد.


وبهذه المناسبة، أعرب السيد أنور أحمد القائم بأعمال المدير التنفيذي للمعهد، عن اعتزازه باحتضان المكتبة الوطنية بمركز عيسى الثقافي لمعرض إصدارات المعهد، مشيدًا بما يجسده مركز عيسى الثقافي من صرح ثقافي ومركز إشعاع حضاري كبير، وقبلة للباحثين والمهتمين بالمعرفة والثقافة في مملكة البحرين.


وأضاف أحمد أنه سيتم خلال المعرض عرض مجموعة من أحدث وأبرز إصدارات المعهد من الكتب والبحوث العلمية والدراسات، والتي تضم 22 عنوانًا متنوعًا من الكتب المتخصصة في مجالات الثقافة السياسية والدستورية والحقوقية، مضيفًا أن المعهد سيوفر عدد من النسخ من كل كتاب وستكون متاحة للتوزيع بشكل مجاني للزوار طوال فترة المعرض. 


وأكد أحمد أن المعهد يعتمد في تحقيق أهدافه لتنمية الوعي السياسي ونشر ثقافة الديمقراطية، على العديد من وسائل ومصادر المعرفة، والتي يعد الكتاب من أهمها، لافتًا إلى أن المعهد ومن خلال استراتيجيته في دعم الباحثين والبحوث الدراسات العلمية بات يمتلك رصيدًا حافلًا من الإصدارات المتخصصة في مجال الثقافة السياسية وقضايا الديمقراطية وحقوق الإنسان والحريات والقانون والدستور وقضايا المرأة والمجتمع المدني وغيرها.


وأشار أحمد إلى أن المعهد يتطلع بشكل دائم إلى تعزيز التواصل مع المجتمع والتعريف بأنشطتة وبرامجه وإصداراته المختلفة عبر كافة الوسائل الممكنة، سعيًا نحو تحقيق أهدافه التي رسمها جلالة العاهل المفدى، متوجهًا بالشكر الجزيل إلى القائمين على المكتبة الوطنية بمركز عيسى الثقافي على إتاحتهم الفرصة أمام المعهد لإقامة هذا المعرض.


ومن جانبه قدم الدكتور منصور سرحان مدير المكتبة الوطنية شكره للأستاذ أنور أحمد القائم بأعمال المدير التنفيذي للمعهد على إهداء المكتبة الوطنية جميع المطبوعات التي أصدرها المعهد، منوها بالجهود التي يبذلها المعهد في تبني وإصدار كتب تركز بصورة أساسية على نشر مفهوم وثقافة الديمقراطية، وتعريف أبناء المجتمع البحريني بالثمار التي تم جنيها وأدت الى تطوير جوانب عديدة من الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية؛ وذلك بفضل ميثاق العمل الوطني ودستور مملكة البحرين.


وأشاد د. سرحان بما تتميز به مكتبة المعهد من ثراء معرفي في مجال العلوم السياسية وما يرتبط بها من قضايا الديمقراطية والحريات التي ترسخت في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى. 


وأعلن الدكتور سرحان أن المكتبة الوطنية ستخصص في أعقاب انتهاء فترة المعرض ركنًا دائمًا لإصدارات المعهد، لتكون متاحة بشكل دائم للمهتمين بالشأن السياسي والدستوري والحقوقي في المملكة، مؤكدًا أن هذه الإصدارات تشكل إضافة نوعية للمكتبة الوطنية.


وأكد د. سرحان أن هذه الاستضافة تأتي في إطار أهداف المكتبة الوطنية لتوفير الكتب والمطبوعات في مختلف حقول المعرفة والثقافة والمحافظة عليها، لافتًا إلى حرص المكتبة الوطنية على الإسهام في دعم مسيرة التحولات الديمقراطية في المملكة من خلال الاهتمام بتنمية الثقافة السياسية لدى المجتمع وتشجيع ودعم الإبداع والإنتاج الفكري والثقافي في هذا المجال.

مواد ذات صلة